الرائد

اتحاد المنظمات الاجتماعية في أوكرانيا

جمعيات "الرائد" تحتفي بالثقافة القرمية التترية وتحيي يوم الحجاب العالمي (صور وفيديو)

2016.02.15 / 1949

شهدت العاصمة الأوكرانية كييف يوما للثقافة القرمية التترية، نظمته جمعية "مريم" النسائية، للتعريف بتتار القرم المسلمين عموما، وبمختلف العادات والتقاليد المنتشرة بينهم.

وجوه قرمية تترية بملامح عدة حضرت الفعالية، وألبسة شعبية فيه الكثير من ألوان ثقافتهم ذات الخلفية الإسلامية، حرصت المشاركات والحاضرات على استعراضها.

كما استعرضت أوان وأدوات من التراث التتري الباقي في كل بيت، وأنواع من الأكلات الشعبية الشهيرة، المنتشرة في مجتمع التتار.

والغناء أعجب الحاضرات كثيرا، لكن عادات الزواج والأعراس والزينة لم تكن أقل تشويقا، وكانت محل اهتمام وابتسامات أيضا.

ماريا أوكرانية حضرت للتعرف على ثقافة التتار، قالت: "سعدت كثيرا بحضور هذا الحدث الثقافي، لأنه من المشوق التعرف على ثقافة الغير. ثقافاتنا تختلف كثيرا، لكن هذا لا يمنع وجود أمور متشابهة. حب إكرام الضيف لدى التتار يعجبني كثيرا".

استعرض اليوم إلى جانب العادات والتقاليد التترية، تعريفا بالمآسي والآلام التي واجهوها في القرن الماضي، ويواجهونها بعد الاحتلال الروسي للقرم.

المآسي

التعريف بالثقافة وأدق تفاصيل الحياة والعادات القرمية التترية واحد من أبرز أهداف هذا الفعاليات، لكن الأزمة الأوكرانية، والقرمية على وجه الخصوص، جعلت له أبعادا وأهدافا أخرى، لا تقل أهمية.

حديث المشاركات تطرق مرارا إلى موضوع ضم القرم إلى روسيا، معتبرين أنه مأساة جديدة تعصف بالتتار، وتهدد وجودهم وثقافتهم من جديد.

عائشة - ناشطة قرمية تترية في المجال الاجتماعي، قالت: "ما يحدث الآن للتتار بعد الاحتلال الروسي للقرم مأساة جديدة، كمأساة التهجير القسري التي تعرضنا لها في العام 1944. عندها أغلق العالم أعينه متجاهلا، وبقينا وحيدين في مواجهة الفاجعة".

وأضافت: "لا يستطيع العالم إغلاق عينيه عما يحدث في القرم من اضطهاد اليوم، لكن الحقيقة ضائعة وسط حروب إعلامية تعرض وتسوق ما تريد".

انتزاع القرم من أوكرانيا أبرز موقف التتار الرافض، ووضع نحو نصف مليون تتري في فوهة مدفع روسيا، التي تتظاهر بالتودد إليهم، وتخفي حقدا عليهم وعلى قياداتهم السياسية المعارضة، كما يقولون.

يوم الحجاب

وقبل أيام أيضا، أحيت الجمعية وغيرها من جمعيات "الرائد" في أوديسا وزبوريجيا وغيرها، أحيت "اليوم العالمي للحجاب"، فأقامت نشاطا حضره العشرات من مسلمات العاصمة كييف، وعشرات أخريات من غير المسلمات أيضا.

خلال فعاليات هذا اليوم لبست جميعهن الحجاب، وتعرفن على مختلف طرق ارتدائه بحسب الموضات المنتشرة في عدة دول، بما لا يخالف الهدف الشرعي للحجاب.

وبطبيحة الحال، تخلل النشاط تعريف بالحجاب، وتأكيد على أنه تاج على رأس كل مسلمة، يحفظها ويتم عليها دينها ومظهرها، ووسيلة تتقرب بها إلى الله طمعا في جنته.

أوكرانيا برس - اتحاد "الرائد" - قناة TRT العربية

   

أرقام وعناوين مقر الاتحاد الرئيس في العاصمة كييف:
Dehtyarivska Str., 25-a, kyiv 04119
هاتف: 4909900-0038044
فاكس: 4909922-0038044
البريد الإلكتروني: info@arraid.org

مواقع وصفحات تابعة وصديقة: